إمارات الأمل 30 قصة ملهمة لصنّاع الحياة

الأمل هو شعور يدفعنا لتحقيق أحلامنا، للمثابرة في سباق الحياة، وتحدي الصعاب، والصمود وعدم الاستسلام أمام أي عوائق تصادفنا، من دون الأمل لا نستطيع الحياة، ومن دون رواده الذين يمنحون البهجة والسعادة لغيرهم دون مقابل، لا يمكننا مواصلة الطريق.

وفي الإمارات دولة الخير يكثر صناع الأمل الذين وهبوا حياتهم لخدمة غيرهم، دون انتظار جزاء من أحد، فتراهم مثل خلية النحل التي تعمل في نظام وبجهد ملحوظ للنهوض بالمجتمع، يسهرون ليلاً لراحة غيرهم، يمتنعون من الإفطار في منازلهم، لاكتساب ثواب إفطار صائم، يهتمون بالأيتام وأصحاب الهمم ويقدمون لهم جرعات مكثفة من الحب والحنان، ينقذون الحيوانات الأليفة من الشوارع ويداوون جراحها، ينظمون رحلات للعمال للاستمتاع بوقتهم.

أياديهم البيضاء تمتد أيضاً لمساعدة الدول النامية، فهناك منهم من فقد البصر، ولكنه أضاء بنور قلبه الطريق لغيره، «البيان» خلال 30 حلقة سلطت الضوء على تلك القصص الملهمة التي صنعها «عيال زايد» بكل حب، فخلف كل حكاية ترى صانعاً للأمل سعادته لا تكتمل إلا بإدخال الفرحة في قلوب غيره.