«كيلي أنغولو» قادمة من بلد اعتاد التمازج والانصهار في وعاء الحضارات

تجربة كيلي أنغولو في التعايش وسط مجتمع متعدد الجاليات عتقها مزيج الحضارات التي جلبت معها إلى دولة الإمارات والتي ترتدي هوية موطنها «البيرو» لتروي بعشق وتتغنى بقصة «الأنكا» في أعجوبة الدنيا «ماتشو بيتشو»، حيث يتعرّج قطار صغير بين أروقة جبال الآنديز، وينزلق زورق من نهر مادر دي ديوس عبر الغابة الأمازونية وبإمبراطورتها التي امتدت في جميع أنحاء أميركا الجنوبية الغربية من كيتو في الشمال إلى سانتياغو في الجنوب.

طباعة Email