جاستن بارسونز: الإمارات تجربة نموذجية للثقافة الشعبية العالمية

انتقل الأيرلندي جاستن بارسونز مدرب الغولف المحترف إلى دبي منذ أكثر من 10 سنوات ليؤسس مدرسة بوتش هارمن للغولف في نادي إلس في قلب مدينة دبي الرياضية، المقر الوحيد في العالم خارج الولايات المتحدة الأميركية للمدرسة، حيث تحظى رياضة الغولف هنا بالاهتمام والمتابعة. كما استطاعت مدينة دبي الرياضية وخلال العقد الماضي أن ترسخ نفسها إحدى أرقى الوجهات السياحية في الإمارات التي تعد تجربة نموذجية للثقافة الشعبية العالمية بنكهة الحضارات.

يقول: "أعتقد أنه كان نوعاً من التحدي إدخال لعبة الغولف في الثقافة المحلية للبلاد، وأعتقد أنه كلما اعتاد الناس على المرفق ونشاطاته، بذل المكان جهداً في الحرص على جعلهم يشعرون بالارتياح والمتعة. وأعتقد أن مدينة دبي الرياضية تؤدي الدور في هذا المجال على أكمل وجه. إنه إحساس جامع هنا، إذ لدينا العديد من الجنسيات المتنوعة ضمن فريق العمل، كما هي الحال عموماً في دبي".

يضيف: "يشكل شهر رمضان فترةً مميزةً جداً من السنة. وأعتقد أن تمنياتي الخاصة بهذه المناسبة، وبعد 13 عاماً أمضيتها في دبي وشهدت على حالة التطور المذهلة في البلاد وحركة القادمين والمغادرين، يسعني القول إن الاستقرار الثابت أمر رائع ليس في الإمارات وحسب بل في المنطقة عموماً ودبي تشكل مثالاً هائلاً على ما يمكن فعله حين يركز الناس تفكيرهم وعقولهم في الإنجاز".

طباعة Email