(ح7) لأجل الوطن.. كلنا حاضرين

من منطلق رسالة إنسانية هادفة، وتحت شعار "كلنا لأجل الوطن متطوعين" يتخطى فريق "كلنا حاضرين" المعاني التقليدية للتطوع إلى تبني مجموعة من المبادرات والفعاليات التطوعية بجهود مجموعة من الشباب الإماراتيون الرامية لخدمة المجتمع وتنمية روح العمل الخيري.

حقق الفريق بعد عامين من تأسيسه مشاركة فاعلة شجعت الكثيرين على التطوع صغارا وكبارا، حيث تؤكد قائد الفريق، بشاير الحمادي، على أهمية نشر مفهوم التطوع الواعي لكل الأجيال بدون الاعتماد على الصورة النمطية للتطوع فهو ليس المجرد المشاركة في فعالية ما، ومساعدة الآخرين إنما هو منظومة مجتمعية كاملة تكسب الشباب خبرات عميقة ومهارات جديدة تعود بالنفع على المجتمع ككل.