(ح 19) ديمة الجندي تخترق جدار الصمت مع طفلة من أصحاب الهمم

بمجرد أن رأتها اقتربت منها وتعلقت برقبتها، احتضنتها بعمق وأخذت تلعب في شعرها، فكما عرفنا أن «ليان» تلك الطفلة الجميلة البالغة من العمر 3 سنوات، وتعد من أصحاب الهمم، تحب اللعب في الشعر كثيراً، هذه الأشياء البسيطة زادت من تعلق الفنانة ديمة الجندي بها، التي أحضرت معها عدداً من الهدايا والقصص والألوان والشوكولا من أجل «ليان» التي تعاني من ضعف شديد في السمع، وقد اكتشفت أمها ذلك وهي في عمر 6 أشهر، لتبدأ رحلة علاجها في عيادة "هيرلايف"

أرادت ديمة التعرف إلى حالة "ليان" وجلست مع أخصائية السمعيات بشرى قسومي لتشرح لها تفاصيل علاج هذه الطفلة، قائلةً: حينما جاءت «ليان» إلى المركز اكتشفنا أنها تعاني من حالة ضعف شديد في السمع، فحاولنا علاجها باستخدام المعينات السمعية التي تعمل على تقوية السمع، ولكن هذا لم يجدِ نفعاً، فأخذنا قراراً، نحن الفريق الطبي، بضرورة زراعة القوقعة، لتبدأ بعدها جلسات التأهيل للاستفادة أكثر من العملية، وقد لمسنا تحسنا كبيراً في حالة «ليان»، وستسمر هذه الجلسات لمدة عام تقريباً.