(ح 21) زافين "وتكاتف" ينثران هدايا الفرح على العمال

في أثناء زيارته القصيرة لدبي، التي لم تتعدَّ 48 ساعة، أراد زافين قيومجيان الإعلامي بقناة «المستقبل» مشاركة فريق «تكاتف» التطوعي توزيع هدايا على عدد من العمال من مختلف الجنسيات تقديراً لجهودهم ودورهم في المجتمع، ولحرصه على المشاركة في مبادرة «عام الخير»، غير مكترث بموعد التصوير الذي صادف الساعة الثانية ظهراً على شاطئ الجميرا، تحت وطأة الشمس الحارقة.. خلع زافين الجاكيت وجلس على الأرض لتجميع الهدايا في أكياس والتي شملت العطور والعصائر والكعك، وبدأ توزيعها على العمال ليشاركهم فرحتهم.

"الخير هو عمل صامت".. هكذا وصفه زافين، مشيراً إلى أن العالم العربي لولا الأعمال الإنسانية التي تتم في الخفاء، ما كان ظل واقفاً على قدميه وصامداً حتى الآن، ولكن في الوقت نفسه لا بد من تشجيع الغير على القيام بمزيد من الأعمال الخيرية. يقول زافين: اليوم وزعت هدايا على العمال وزرعت بسمة على وجوههم، وأتمنى أن يقوم غيري بذلك في نطاق بيته، فإذا بادر كل شخص بتوزيع عصائر أو طعام على العمال الذين يقنطون في الحي معه، بذلك سنقوم بتعزيز العمل التطوعي بداخل الجميع، وترسيخ معاني السعادة والتسامح.